فطرة وراثية تفسر لماذا يحتاج بعض الأشخاص إلى ساعات قليلة من النوم للاسترجاع

تمكن العلماء أخيرا من فك لغز الفرق في حاجة النوم بين الأشخاص. فإذا كان غالبية الناس يحتاجون إلى 8 ساعات كاملة من النوم لاسترجاع قواهم و النيل من قسط الراحة اللازمة للجسم، فإن البعض الآخر ليس في حاجة إلاّ ل 5 ساعات فقط و يكون قد استرجع كامل قواه.
الفرق بحسب العلماء هو بيولوجي و لا يمت بأية صلة للتعود أو التدريب الجسم على السهر. حيث اكتشف علماء من أكادمية الولايات المتحدة الأمريكية لطب النوم مورثة في الحمض النووي يملكه الأشخاص الذين يحتاجون فقط 5 ساعات لاسترجاع لياقتهم و فطنتهم، لا توجد عند الآخرين. المورثة من صنف BHLHE41 يحمل طفرة p.Tyr362His ، هي المسؤولة عن عدد الساعات اللازمة من النوم لاسترجاع اللياقة البدنية و استوفاء حاجة الجسم من الراحة.
إذ أنجز العلماء تجربة على 100 شخص من خلال منعهم من النوم لمدة 36 ساعة، فكان الذين لا يحملون الطفرة p.Tyr362Hisفي حاجة إلى ساعة و 5 دقائق أكثر من الذين يحملونها للاسترجاع، أي 9 ساعات و نصف من النوم بدلا من 8 ساعات للآخرين.

هذه الدراسة أثبتت أن الاختلاف في حاجة النوم هو بيولوجي و ليس خيار شخصي، حيث أكد تيوثي موغان هالر رئيس l'American Academy of Sleep Medicine أغلب البالغين هم في حاجة إلى حوالي 7 و نصف كل ليلة للاسترجاع و حتى يكونون في كامل لياقتهم و فطنتهم.