وزير الخارجية الليبي يطلب من الأمم المتحدة مساعدتها في تدريب قوات الأمن

طلب وزير الخارجية الليبي محمد عبد العزيز، الخميس، مساعدة الأمم المتحدة في تدريب قوات الأمن في ليبيا، محذرا من أن بلاده على وشك الانهيار.

ولاحقا أوضح الوزير، الذي تحدث أمام مجلس الأمن الدولي أثناء مشاورات في جلسة مغلقة حول الوضع في ليبيا، أمام الصحفيين، أنه "لا يطلب تدخلا عسكريا" وإنما إرسال "فريق خبراء في مجال الأمن تابع للأمم المتحدة".

وأضاف، أن الأمر يتعلق بتدريب الجيش والشرطة الليبيين، لكي تصبح هذه القوات قادرة على حماية البنى التحتية الأساسية وخصوصا المطارات والمنشآت النفطية.

وتضررت محطة الركاب في مطار طرابلس الدولي بشكل كبير، الخميس، إثر إصابتها بصاروخين في اليوم الخامس من المواجهات بين مجموعات مسلحة من أجل السيطرة على المطار.