الفيلم الوثائقي الأمير عبد القادر يفتتح الدورة الثالثة لأيام الفيلم الجزائري بالأردن

يفتتح الفيلم الوثائقي "الأمير عبد القادر" 2014 لمخرجه سالم براهيمى الدورة الثالثة لأيام الفيلم الجزائري بالأردن التي ستقام بدء من اليوم الاثنين والى غاية 25جوان الجاري بمقر الهيئة الملكية الأردنية بعمان ويروي الفيلم قصة حياة الأمير عبد القادر الجزائري ورحلته الروحانية ويسلط الضوء على رجل مقاوم، عرف بحكمته البالغة.

وسيعرض الفيلم القصير"الممر" لمخرجه أنيس جعاد في 24 جوان بحضور المخرج، ويسرد الفيلم قصة حارس بوابة لمعبر سكة الحديد إلا انه يتسلم في أحد أيام فصل الشتاء، رسالة مبهمة تجعله في مواجهة مع معاناة جديدة.

وفي اليوم ذاته سيتم عرض فيلم "قبل الأيام" للمخرج كريم موساوي بحضور الممثلة سهيلة معلم، وتجري أحداثه في فترة منتصف تسعينيات القرن الماضي بالجزائر العاصمة حيث تجمع الجيرة بين شاب وفتاة، إلا أنهما لا يعرفان بعضهما البعض، قبل أن تواجههما أحداث عنيفة تغير مصائرهما إلى الأبد.

وتحصل الفيلم على تقدير خاص من لجنة التحكيم في مهرجان كليرمونت- فيراند الدولي للأفلام القصيرة وجائزة لجنة التحكيم الخاصة في مهرجان نامور الدولي للأفلام الناطقة بالفرنسية وجائزة أفضل فيلم قصير في مهرجان قرطبة باسبانيا وفي مهرجان وهران للفيلم العربي وأفضل إنتاج في مهرجان أبو ظبي السينمائي الدولي بالإضافة إلى جائزة أحسن فيلم قصير في الطبعة ال30 للمهرجان الدولي للسينما نظرات من إفريقيا بمونتريال "كندا".

وتختتم الفعاليات يوم الأربعاء المقبل بالفيلم الروائي الطويل (طريق العدو) للمخرج رشيد بوشارب، الذي شارك فيه بالمسابقة الرسمية لمهرجان برلين السينمائي الدولي حيث يسلط الضوء على الصراع النفسي الداخلي الذي يعيشه ويليام غارنيت المجرم المحكوم عليه سابقا الذي اعتنق الإسلام في السجن والذي يحاول بناء حياة جديدة على الرغم من المضايقات التي يتعرض لها.

وتمثل هذه الأيام فرصة لاكتشاف الأعمال السينماتوغرافية الجزائرية من خلال تقديم آخر الأعمال السينمائية وعرضها للجمهور الأردني بالإضافة إلى تشجيع التبادل الثقافي بين الجزائر والأردن خاصة في المجال السينمائي.

للتذكير قد تم تنظيم شهر جانفي الماضي الدورة الثالثة لأيام الفيلم الأردني في الجزائر.